وزيرة البيئة: ضرورة مراعاة الأبعاد التنموية و الإقتصادية لمشاريع قطاع البيئة

أدرار – أكدت وزيرة البيئة دليلة بوجمعة يوم الأحد بأدرار على ضرورة مراعاة الأبعاد التنموية و الاقتصادية لمشاريع و هياكل قطاع البيئة.

و لدى معاينتها لمشروع انحاز حديقة للتسلية بمدخل مدينة أدرار مرفوقة بوزير المالية أيمن بن عبد الرحمان و وزير الموارد المائية مصطفى كمال ميهوبي، دعت السيدة دليلة إلى ضرورة العمل على تكريس استغلال الطاقات المتجددة في مثل هذه الفضاءات تكريسا لبعدها البيئي مشيرة إلى ان زيارتها لولاية أدرار تأتي تنفيذا لتعليمات رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون خلال مجلس الوزراء الأخير بخصوص النزول الميداني إلى المناطق الصحراوية للوقوف على الوضعية البيئية بالمنطقة و في إطار تجسيد إستراتيجية القطاع لتحسين الإطار المعيشي للمواطن.

و لدى وقوف الوفد الوزاري على نشاط نادي اخضر بالمدرسة الابتدائية عيشاوي مسعود بعاصمة الولاية أوضحت وزيرة البيئة ان الاهتمام بالنوادي الخضراء يندرج ضمن برنامج وطني للقطاع لترسيخ التربية البيئية لدى الطفولة مشيرة إلى ابرام إتفاقية بين وزارتي البيئة و التربية الوطنية لدمج الثقافة البيئية في المنظومة التربوية.

و ابرزت المسؤولة ذاتها أن مصالحها تعمل على دعم البيئة في الوسط المدرسي من خلال استحداث نوادي خضراء و تزويدها بمختلف المعدات و الوسائل الضرورية لتشجيع التلاميذ على الاهتمام بالبيئة إلى جانب تعزيز الشراكة مع المجتمع المدني في مجال حماية البيئة مشيرة إلى وجود 159 نادي اخضر بأدرار من بين حوالي 5.000 نادي اخضر على المستوى الوطني.

و اشارت المسؤولة ذاتها إلى تسجيل 5 عمليات تنموية جديدة في مجال تسيير النفايات ممولة في إطار الصندوق الوطني للبيئة و الساحل إلى جانب العمل على القضاء على النقاط السوداء ممثلة في المفرغات العشوائية للنفايات المنتشرة في أماكن مختلفة.

كما سيتم انجاز مركز لتحويل النفايات يشكل حلقة ربط بين مراكز الردم التقني للنفايات و القصور إضافة إلى مركز لفرز النفايات و مركز للردم التقني للنفايات ما بين البلديات.

و سيتم في السياق ذاته اطلاق عمليات بالتنسيق مع السلطات المحلية و القطاعات الشريكة من اجل التسيير المدمج لمياه محطات معالجة الصرف الصحي قصد استغلال محيطات هذه المنشآت في محال تربية المواشي و المائيات و السياحة.

و تشير معطيات وضعية قطاع البيئة بأدرار إلى احتواء الولاية على ثروة طبيعية وتنوع بيولوجي هام منها 58 مساحة خضراء و منطقة رطبة بواحة تمنطيط و أولاد أحمد تيمي في حين سجل القطاع كمية من النفايات المنزلية فتقدر ب 205.96 طن/اليوم.

أما فيما يتعلق بعمليات التفتيش والمراقبة للمؤسسات المصنفة لسنة 2020 فقد تمت 69 زيارة تفتيش تم من خلالها رفع 53 شكوى معالجة و 16 إعذار مبلغ و 06 قرار غلق، حسبما أشير إليه.